لقراءةالنص بالعربى  الصفحة الأولى  مصر  الوطن العربى  العالم  تقارير المراسلين  تحقيقات  قضايا وآراء  إقتصاد  الرياضة  ثقافة وفنون  المرأة والطفل  يوم جديد  الكتاب  الأعمدة  ملفات الأهرام  لغة العصر  شباب وتعليم  الوجة الآخر  شركاء فى الحياة  الغنوة  الساخر  شباب اليوم  دنيا الكريكاتير  بريد الأهرام 

مواقع للزيارة
إصدارات الأهرام
 
مركز الأهرام للدراسات السياسية والإستراتيجية
مجلة السياسة الدولية
الأهرام المسائى
الأهرام ويكلى
الأهرام إبدوا
الأهرام العربى
الأهرام الإقتصادى
مجلة الشباب
مجلة الديموقراطية
مجلة علاء الدين
لغة العصر

إعلانات وإشتراكات

عناوين الاهرام الإلكترونية

الرياضة

43807‏السنة 131-العدد2006نوفمبر14‏22 من شوال 1427 هـالثلاثاء

الأهلي يتقدم في صدارة التصنيف الافريقي
الفوز في بطولة العالم للاندية يضمن نقطتين عن كل مباراة‏!‏

كتب ـ حسن خلف الله‏:‏
اكد الأهلي صدارته لتصنيف الاندية في القارة الافريقية وابتعد كثيرا في الصدارة بالنقاط التي حصدها من الفوز حيث يمنح الفائز‏5‏ نقاط عن الفوز باللقب مما يشير الي ان تصنيف الاندية الذي يعلنه الاتحاد الافريقي نهاية كل عام سيشهد فارقا كبيرا في صداره الاهلي عن أقرب منافسية الزمالك الذي يحتل المركز الثاني برصيد‏47‏ نقطة‏,‏ اما الاهلي فكان الاول برصيد‏54‏ نقطة يضاف اليها‏5‏ نقاط عن الفوز باللقب فتصبح‏59‏ نقطة ويمكن ان تصل الي‏60‏ نقطة في حالة الفوز بكأس السوبر الذي سيلعب في شهر فبراير المقبل علي ملعب آخر غير ملعب بطل دوري الابطال بسبب احتفالات الاتحاد الافريقي بمرور‏50‏ عاما علي تأسيسه ومن المقرر ان تقام مباراة السوبر في اثيوبيا‏,‏ وهذا ما يعني أن الاهلي نادي القرن في افريقيا قد حقق رصيدا من النقاط تصعب مهمة باقي الاندية علي اللحاق به أيضا بسهولة‏,‏ ويضاف الي ذلك أن الحصيلة من الممكن ان تزداد نقطتين مع كل دور يتخطاه الاهلي في بطولة العالم للاندية‏..‏ اذا فالطريق مفتوح امام مزيد من النقاط‏!!‏

وعلي صعيد المال‏,‏ فإن الحصيلة ايضا ازدادت بالفوز باللقب ولم تتوقف عند المليون دولار التي يحصل عليها الفائز او بالحديد‏950‏ ألف دولار‏,‏ وانما ستزداد الي الضعف بعد تذكرة العبور نحو المشاركة في كأس العالم للاندية التي يحصل الفريق صاحب المركز الاخير فيها علي مليون دولار نتيجة للمشاركة وتزداد الحصيلة أيضا مع الفوز بأي مباراة‏!!‏

وبهذا الفوز فتح الاهلي أيضا الباب علي مصراعيه أمام لاعبيه لمزيد من الالقاب في القارة‏,‏ فبعيدا عن حصول أبو تريكه علي لقب هداف البطولة برصيد‏8‏ اهداف‏,‏ فإنه فرض نفسه ضمن افضل لاعبي البطولة لهذا الموسم في الاحتفالية التي تقام في نيجيريا سنويا لاختيار الافضل في القارة السمراء علي مستوي المسابقات الكروية المختلفة‏,‏ كما حجز بالتأكيد عصام الحضري مقعده في المنافسة علي لقب افضل حارس مرمي‏!‏

ان الاهلي جني بالفعل ثمارا كثيرة لن تتوقف عند ماسبق ذكره فقط‏,‏ بل اصبح أول فريق يحصل علي بطولة دوري ايطال افريقيا ثلاثة مرات بنظامها الجديد الذي بدأ عام‏1997‏ وبذلك اصبح له الحق في الاحتفاظ بالكأس مدي الحياة في انجاز غير مسبوق حيث حصل الاهلي علي البطولة عامي‏2001‏ و‏2005‏ من قبل‏.‏

وليس هذا فقط‏,‏ بل امتد الامر الي انجاز احتفاظ الاهلي باللقب الذي فاز به الموسم الماضي وللمصادفة ايضا كانت عبر فريق تونسي هو النجم الساحلي‏,‏ حيث نجح الاهلي في تكرار ما فعله أنيمبا النيجيري عامي‏2004/2003‏ حين احتفظ بلقبه كبطل لدوري الابطال وبذلك لم يعد انيمبا وحده صاحب الانجاز غير المسبوق‏,‏ أي ان الاهلي بفوزه امس الاول احتفظ بلقبه واحتفظ بالكأس مدي الحياة وعبر أندية تونسية شقيقة‏!!‏

وبنظرة لتاريخ النهائيات العربية في دوري ابطال افريقيا‏,‏ كان هذا هو النهائي الثامن في البطولة الذي يجمع ناديين عربيين حيث بدأت المسألة عام‏1987‏ وكان الاهلي ايضا طرفا فيها امام الهلال السوداني وفاز الاهلي وقتها في‏18‏ ديسمبر من العام نفسه بالبطولة في القاهرة وفي النهائي السابق الذي كان عربيا أيضا فاز فيه الاهلي علي النجم الساحلي بعد ان تعادلا ذهابا في سوسة بدون اهداف سجل الاهلي في القاهرة ثلاثة اهداف مقابل لا شيء في‏12‏ نوفمبر‏2005‏ وهذا هو النهائي العربي الثالث الذي يخوضه الاهلي من بين الثمانية التي لعبت ويحصل فيه علي الكأس أيضا‏,‏ ليس هذا فقط بل أكد الاهلي ان الفوز علي أرض المنافس امر ليس صعبا أو مستحيلا‏!!‏

وللتاريخ أيضا فقد حقق الاهلي أمرا غير مسبوق في مسألة تأهله ممثلا للقارة الافريقية في بطولة العالم للاندية باليابان للمرة الثانية علي التوالي وهي سابقه لم يحققها أي ناد من قبل سواء في القارة السمراء او علي مستوي اندية العالم‏,‏ فهي المرة الثانية للاهلي التي يتأهل فيها للبطولة منذ بداية اقامتها العام الماضي لاول مرة وفقا لنظام مشاركة ابطال القارات من الاندية فيها‏,‏ بعد ان كانت تقام في الماضي بين بطلي اوروبا وامريكا الجنوبية وهذا قد يكون تاريخيا من الصعب تكراره في سنوات قريبة قادمة‏.‏

بالفعل جني الاهلي ثمارا كثيرة من هذا اللقب الافريقي ولم يتوقف الانجاز علي حمل الكأس فقط بل امتد الي تاريخ جديد بالنسبة له وللاعبيه وانجازات تملأ خزائن سجلاته وأرقامه‏..‏ أليس هذا جميلا‏!‏

بداية الصفحة

تقارير المراسلين العالم الوطن العربي مصر الصفحة الأولي
ثقافة و فنون الرياضة إقتصاد قضايا و أراء تحقيقات
المرأة و الطفل ملفات الأهرام أعمدة الكتاب القنوات الفضائية
موضوعات في نفس الباب
~LIST~