المرأة و الطفل

41956‏السنة 126-العدد2001اكتوبر20‏3 من شعبان 1422 هــالسبت

كتاب جديد عن صحة المسنين

كتبت ـ ميرفت عثمان‏:‏
عدد المسنين في الوطن العربي وصل عام‏2000‏ أكثر من‏18‏ مليون نسمة حسب التقرير العربي لجامعة الدول العربية ومن المنتظر أن يتضاعف عام‏2025‏ ليبلغ‏51,33‏ مليون نسمة أي بنسبة تصل الي‏10,4%‏ من اجمالي عدد السكان‏..‏ وهذه الزيادة في حاجة الي رعاية لتوفير سبل الحياة الأفضل خاصة وأنهم يعانون من أمراض الشيخوخة التي تستمر نتيجة لتقدم العمر‏.‏
ومع احتفالنا باليوم العالمي للمسنين والذي يوافق الأول من أكتوبر من كل عام قدم لنا الأستاذ أ‏.‏د‏.‏عبد المنعم عاشور خبرته التي قضي أكثر من اثنين وأربعين عاما من الممارسة والتدريس والبحوث في مجال طب الأمراض العصبية والنفسية وفي مجال طب المسنين بجامعات القاهرة وعين شمس وبرمنجهام ومينسوتا وهو مؤسس الجمعية المصرية لصحة المسنين عام‏1982‏ ومؤسس وحدة وقسم طب وصحة المسنين بجامعة عين شمس عام‏1984‏ قدم ذلك من خلال كتاب بعنوان صحة المسنين كيف يمكن رعايتها ؟ صدر عن مركز الأهرام للترجمة والنشر‏.‏

يقول أ‏.‏دعبد المنعم عاشور إن الناس في مصر والعالم العربي في حاجة الي المعرفة في مجال صحة المسنين وماذا نفعل مع المسنين؟ ومن أين نبدأ؟ ولايمكن الاعتماد علي مالدينا من تراث في العلم والخبرة لأن مايحدث حاليا في هذا المجال جديد تماما علي مجتمعنا بل علي البشرية جمعاء فلأول مرة في تاريخ البشر تتجمع هذه الأعداد الكبيرة من المسنين ويشكلون نسبة مرتفعة من سكان العالم بالقياس الي باقي الأعمار‏..‏ وقد أثار هذا ماسمي بحق ثورة سكانية كونية ولأول مرة في تاريخ الطب تتجمع هذه الحقائق عن أسرار الصحة والمرض في العمر المتقدم‏,‏ وأوجد هذا طبا جديدا تماما للمسنين مما أحدث ثورة طبية‏.‏
والرسالة التي يريدها الكتاب للناس هي أنه بالامكان الاحتفاظ بالصحة والسعادة في أي عمر يصل اليه الانسان‏,‏ من خلال المواكبة الحقيقية لفعاليات ونواتج ثورتي الأعمار اي التقدم في السن وطب المسنين المتواصلتين‏.‏

وقد ركز الكتاب علي القارئ متوسط العمر المهموم برعاية والديه المسنين حيث يري أن معظم رعاية المسنين في مجتمعنا تتم الآن بأيدي وموارد اولادهم وبناتهم‏..‏ ويحفز الشباب والبالغين أن يستعدوا مبكرا بأسلوب الحياة الصحي السليم‏.‏ لشيخوخة ناجحة مع الايمان بأن الأعمار بيد الله‏,‏ فالهدف أن يعيش الانسان خاصة في مرحلة الشيخوخة حياة حافلة بالنشاط والصحة والعافية‏.‏
ضم الكتاب أربعة فصول شمل الفصل الأول الأمراض الشائعة في المسنين وكيفية الوقاية وتعزيز الصحة والعلاج والتأهيل ولانغفل التقدم الكبير الذي حققه الطب في السنوات الأخيرة‏.‏

في الفصل الثاني قدم الرعاية الصحية في ظل الأسرة والابناء بالامكانيات المتاحة واطار الرعاية ومضمونها من خدمات متعددة وتحدث الفصل الثالث عن شيخوخة الجسم والنفس والعقل والروح ومايصاحبها من تغيرات وكيفية الحماية والعلاج والتكيف‏.‏
شمل الفصل الرابع أسئلة واجابات عن الشيخوخة مثال‏:‏ متي تبدأ وهل هي وراثية وهل يمكن تأجيل الشيخوخة‏.‏

وفي النهاية فان الكتاب تلخيص لكل مايعاني منه كبار السن من أمراض ونواح اجتماعية ونفسية في محاولة لفهم احتياجاتهم وتوفير الرعاية الكاملة لهم من خلال خبرة‏.‏

بداية الصفحة

تقارير المراسلين العالم الوطن العربي مصر الصفحة الأولي
ثقافة و فنون الرياضة أقتصاد قضايا و أراء تحقيقات
المرأة و الطفل ملفات الأهرام أعمدة الكتاب القنوات الفضائية